مركز المعلوماتية القانونية
صفحة الاستقبال |
للاتصال |
العلاقات الدولية |
إحفظنا |
بريد إلكتروني
ع
|En
|Fr





نشرة إخبارية

مباراة الدخول
مباراة الدخول إلى مختلف الكليات للعام الجامعي 2024 - 2025
الدعم - معلوماتية 
يمكنكم تحميل بعض البرامج (Freeware Software) من هذه الفقرة.
+ التفاصيل
23/5/2024 - معارض فنية تشكيلية وهندسية في كلية الفنون الجميلة والعمارة (3) بمناسبة ذكرى تأسيسها

 

برعاية وحضور رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور بسام بدران وبمناسبة الذكرى 44 لانطلاق الفرع، نظمت كلية الفنون الجميلة والعمارة - الفرع الثالث "المنتدى البصري للفنون والعمارة" الذي تضمن افتتاح متحف العشرة ومعرضا تشكيليا للعشرة ومعرض اللوحات التشكيلية للأساتذة التشكيليين ومعرض أعمال طلاب الفنون الإعلانية والتشكيلية والجداريات والهندسة المعمارية والداخلية وترميم الأوابد.

حضر الافتتاح عميد كلية الفنون الجميلة والعمارة الدكتور هشام زين الدين وعميدة كلية الآداب والعلوم الإنسانية الدكتورة سهى الصمد ونقيب المهندسين في الشمال المهندس شوقي فتفت والوزيرة السابقة الدكتورة لميا يمين ومديرَي كلية الفنون بفرعيها الثالث والثاني الدكتور عصام عبيد والمهندس برنار غصوب ورئيس الهيئة التنفيذية في رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية الدكتور أنطوان شربل، إضافة إلى عدد من مدراء الفروع في الشمال وكل من الدكتور علي رمال والدكتور بلال بركة والدكتور حسن زين الدين وحشد كبير من الفنانين والأساتذة والطلاب.

بعد الافتتاح، ألقى الدكتور عبيد كلمة شدد فيها على أن من أسباب نجاح التجربة التشكيلية للفنانين العشرة هو التزامها بمبادئ فنية رصينة وانفتاحها على التجارب الفنية المعاصرة بعيدًا من التقليد والرتابة.

ولفت الدكتور عبيد إلى أن مجموعة الفنانين العشرة شكلت التجربة الأساسية والمميزة للحركة التشكيلية في مدينة طرابلس وشمال لبنان، وقد اتسع تأثيرها وحضورها على امتداد الدولة اللبنانية وصولا الى المحيطين العربي والعالمي، ومن هذه المجموعة انطلقت فكرة تأسيس فرع في طرابلس لمعهد الفنون في الجامعة اللبنانية.

وأكد الدكتور عبيد المضي قدما في المحافظة على جودة التعليم والعمل على فتح مسارات جديدة تلبي حاجة سوق العمل وتساهم في النهضة العلمية والاقتصادية في البلد.

من جهته، شدد العميد زين الدين على أن كلية الفنون الجميلة والعمارة تفتخر بالفنانين العشرة وبكل الكبار الذين مروا على قاعاتها من طلاب وأساتذة وموظفين، معتبرا أن التميّز والتفوق الذي حصدته الكلية تاريخياً ولا تزال لم يكن صدفة بل يعود الفضل في تحقيقه الى هؤلاء المبدعين من الأساتذة الذين وهبوا حياتهم للفكر والجمال واختبروه في محترفاتهم وقاعات التدريس وفي المعارض.

بعد ذلك، تحدث الرئيس بدران واستهل كلمته بتوجيه التحية والشكر إلى مجموعة الفنانين العشرة الحاضرين بأعمالهم وأفكارهم وأحاسيسهم وأحلامهم في معارض كلية الفنون.

وقال: "لقد استحقت هذه المجموعة بجدارة تسمية مجموعة المناضلين والمؤسسين العشرة فلولاهم لما كان الفرع الثالث لمعهد الفنون في الجامعة اللبنانية موجودا في طرابلس، كما ان الحياة الثقافية والفنية ما كانت لتعرف ربيعها الدائم في هذه المدينة".

ولفت الرئيس بدران إلى أن المعرض يتعدى فكرة التكريم إلى كونه مركزا ثقافيا يمنح الزائر الفرصة لقراءة التاريخ وفهمه ونسج الروابط الفنية والثقافية والاجتماعية، إضافة إلى تعزيز الحس النقدي وتحفيز الخيال والإبداع.

أضاف: "إذا أردنا الانتقال من المقاربة الفنية الى المقاربة الوظيفية، لاستحق أن يتحول هذا المعرض الى مقصد للسياحة الفنية ومركز للدبلوماسية الفنية والثقافية لما تمثله اسهامات الفنانين العشرة في المعارض الاقليمية والعالمية، حيث بنوا جسورا وشكلوا النظرة الجمالية التي يطل عبرها العالم على هذا المكان".

وختم الرئيس بدران بالقول: "إن صناع الثقافة الفنية يشكلون كنزاً ثميناً يغني تراثنا الوطني وهم يستحقون التقدير والاحترام والتكريم الدائم.

وفي الختام، قدم الفنان محمد عزيزة لوحة فنية تجسد Portrait للرئيس بدران، ومن ثم اقيم حفل كوكتيل على شرف المشاركين في المعرض.

 

الصور

 

843



113
197
172
220
399
آخر الأخبار 1 - 5 من 16
برز جميع الأخبار
للاتصال بالكليات
مجلة الجامعة اللبنانية
المشاريع الخارجية
شركاء
روابط مفيدة
المواصفات الفنية للتجهيزات واللوازم
بريد إلكتروني
المسؤولون عن المحتوى
مساعدة الكترونية
شروط التسجيل العامة
إنضموا الينا


جميع الحقوق محفوظة © 2024 | الجامعة اللبنانية